منتديات الأشراف الثقافية
بسم الله

عزيزي الزائر .... عزيزتي الزائرة ... تشرفنا بزيارتكم لمنتديات الأشراف الثقافية ... أهلا وسهلا وحياكم الله .. تفضل بتسجيل اسمك إن كنت عضوا مسجلا معنا ... أو قم بالتسجيل لتشرفنا بانضمامك إلينا ... حيث العلم والمعرفة والثقافة
منتديات الأشراف الثقافية


 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الصفات الخلقية لسيد البشرية صلى الله عليه وسلم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رامي
عضو
عضو


تاريخ التسجيل : 04/10/2008
الدولة : فلسطين
عدد الرسائل : 141
نقاط : 3336

مُساهمةموضوع: الصفات الخلقية لسيد البشرية صلى الله عليه وسلم   08/10/08, 08:17 pm


بسم الله الرحمن الرحيم

الحَمْدُ لِلَّهِ رَبّ العَالَمِينَ، الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ،
مالِكِ يَوْمِ الدَّينِ، لا إِلهَ إِلاَّ اللَّهُ يَفْعَلُ مَا يُرِيدُ،
اللَّهُمَّ أنْتَ اللَّهُ لاَ إِلهَ أَنْت الغَنِيُّ وَنَحْنُ الفُــقـــَراءُ،
أنْزِلْ عَلَيْنا الغَيْثَ، وَاجْعَلْ ما أنْزَلْتَ لَنا قُوَّةً وَبَلاغاً إلى حِينٍ
اللَّهُمَّ صَلِّ على [سَيدِّناَ] مُحَمَّدٍ عَبْدِكَ وَرَسُولِكَ النَّبِيّ الأُمِّي وَعَلى آلِ [سَيدِّناَ] مُحَمَّدٍ وَأزْوَاجِهِ َذُرِّيَّتِه،
كما صَلَّيْتَ على [سَيدِّناَ] إِبْرَاهِيمَ وَعلى آلِ [سَيدِّناَ] إِبْرَاهِيمَ، وَبارِكْ على [سَيدِّناَ] مُحَمَّدٍ النَّبِيّ الأُمِّيّ
وَعَلى آلِ [سَيدِّناَ] مُحَمَّدٍ وَأزْوَاجِهِ وَذُرّيَّتِهِ، كما بارَكْتَ على [سَيدِّناَ] إِبْرَاهِيمَ وَعَلى آلِ [سَيدِّناَ] إِبْرَاهِيمَ
فِي العَالَمِينَ إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ.َ[وَسلِّم تَسْليماً كَثيرَاً]
وأمّا بَعْدُ: السَّلامُ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَةُ اللَّهِ وَبَرَكَاتُه


الوصف الكامل لرسول الله كما ورد في كتب السيرة


صفة لونه صلى الله عليه وسلم

عــــــــــــن أنــــــــــــس رضــــــــــــي الله عــــــنــــــه قــــــــــــال:
(كـان رسـول الله صلـى الله عليـه وسلـم، أزهـر اللـون، ليـس بالأدهـم
و لا بالأبيض الأمهق - أي لم يكن شديد البياض - يتلألأ نوراً)

صفة وجهه صلى الله عليه وسلم

كان صلى الله عليه وسلم أسيل الوجه مسنون الخدين ولم يكن مستديراً غاية
التدوير، بل كان بين الاستدارة والإسالة هو أجمل عند كل ذي ذوق سليم.
وكان وجهه مثل الشمس والقمر في الإشراق والصفاء،
مليحاً كأنما صيغ من فضة لا أوضأ ولا أضوأ منه وكان صلى الله عليه وسلم
إذا سر استنار وجهه حتى كأن وجهه قطعة قمر.
قال عنه البراء بن عازب[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] كان أحسن الناس وجهًا و أحسنهم خلقاً)

صفة جبينه صلى الله عليه وسلم

عــــــــــن أبــــــــــي هـــــريـــــرة رضــــــــــي الله عـــــنــــــه قـــــــــــال:
(كـــــان رســـــول الله صـــلـــى الله عــلــيــه وســـلـــم أســـيـــل الـجـبــيــن)
الأسـيـل: هــو المسـتـوي. أخـرجـه عـبـد الــرازق والبيهـقـي وابــن عـسـاكـر.
وكـان صلـى الله عليـه وسلـم واسـع الجبيـن أي ممتـد الجبيـن طـولاً وعـرضـاً،
والجبين هو غير الجبهة، هو ما اكتنف الجبهة من يمين وشمـال، فهمـا جبينـان،
فتكـون الجبهـة بيـن جبينيـن. وسعـة الجبيـن محمـودة عنـد كـل ذي ذوق سلـيـم.
وقـــــــــــد وصـــــفــــــه ابـــــــــــن أبـــــــــــي خــيـــثـــمـــة فــــــقــــــال:
(كان رسول الله صلى الله عليه وسلم أجلى الجبين، إذا طلع جبينه بين الشعر أو
طلع من فلق الشعر أو عند الليل أو طلع بوجهه على الناس، تراءى جبينـه كأنـه
الـــــــــــــســـــــــــــراج الــــــمــــــتـــــــوقـــــــد يـــــــــــــتــــــــــــــلألأ)


صفة حاجبيه صلى الله عليه وسلم

حاجباه صلى الله عليه وسلم قويان مقوسان،متصلان اتصالاً خفيفاً،
لا يـرى اتصالهمـا إلا أن يكـون مسافـراً .

صفة عينيه صلى الله عليه وسلم

كــان صـلـى الله علـيـه وسـلـم مـشـرب العينـيـن بحـمـرة، وقـولـه مـشـرب العـيـن iiبـحـمـرة:
هي عروق حمر رقـاق وهـي مـن علاماتـه صلـى الله عليـه وسلـم التـي فـي الكتـب السالفـة.
وكانت عيناه واسعتين جميلتين، شديدتي سواد الحدقة، ذات أهداب طويلة - أي رموش العينين
- ناصعتـي البيـاض وكـان صـلـى الله علـيـه وسـلـم أشـكـل العينـيـن. قــال القسطـلانـي فــي المواهب: الشكلة بضم الشين هي الحمرة تكون في بياض العين وهو محبـوب محمـود. وقـال الزرقانـي: قـال الحافـظ العراقـي: هـي إحـدى علامـات نبوتـه صلـى الله عليـه وسلـم، ولـمـا سافر مـع ميسـرة إلـى الشـام سـأل عنـه الراهـب ميسـرة فقـال: فـي عينيـه حمـرة؟ فقـال مـا تفارقـه، قـال الراهـب: هـو شـرح المواهـب. وكـان صلـى الله عليـه وسلـم (إذا نظـرت إلـيـه
قـــــلـــــت أكـــــحـــــل الــعــيــنــيــن ولـــــيــــــس بـــأكــــحــــل) رواه الـــتــــرمــــذي.


وعــــــــــــــــن عـــــائـــــشــــــة رضــــــــــــــــي الله عـــــنــــــهــــــا قــــــــالـــــــــت:
(كــانـــت عـيــنــاه صــلـــى الله عــلــيــه وســـلـــم نـــجـــلاوان أدعـجـهــمــا - iiوالــعــيــن
النجلاء الواسعـة الحسنـة والدعـج: شـدة سـواد الحدقـة، ولا يكـون الدعـج فـي شـيء إلا فـي
ســـواد الـحـدقــة - وكــــان أهــــدب الأشــفــار حــتــى تــكــاد تـلـتـبـس مــــن كـثـرتـهـا).
أخــرجــه البـيـهـقـي فــــي الــدلائــل وابــــن عـسـاكــر فــــي تـهـذيــب تــاريــخ دمــشــق

صفة أنفه صلى الله عليه وسلم
يحسبـه مـن لـم يتأملـه صلـى الله عليـه وسلـم أشمـاً ولـم يـكـن أشـمـاً وكــان مستقيـمـاً،
أقنى أي طويلاً في وسطه بعض ارتفاع، مع دقة أرنبته والأرنبة هي ما لان من الأنف


صفة خديه صلى الله عليه وسلم
كــــــــــان صـــــلــــــى الله عـــلــــيــــه وســـــلــــــم صـــــلــــــب الـــخــــديــــن.


وعـــــــــن عــــمـــــار بـــــــــن يــــاســـــر رضـــــــــي الله عـــــنـــــه قــــــــــال:
(كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يسلم عن يمينه وعن يساره حتى يرى بياض خده)
أخــرجــه ابــــن مــاجـــه وقـــــال مـقــبــل الـــــوادي: هـــــذا حــديـــث صـحــيــح

صفة فمه وأسنانه صلى الله عليه وسلم


قال هند بن أبي هالة رضي الله عنه:
(كان رسول الله صلى الله عليه وسلم أشنب مفلج الأسنان).
الأشنب: هو الذي في أسنانه رقة وتحدد.
أخرجه الطبراني في المعجم الكبير والترمذي في الشمائل
وابن سعد في الطبقات والبغوي في شرح السنة.

وعن جابر بن سمرة رضي الله عنه قال:
(كان رسول الله صلى الله عليه وسلم، ضليع الفم )
(أي واسع الفم) جميله، وكان من أحسن عباد الله شفتين وألطفهم ختم فم.
وكان صلى الله عليه وسلم وسيماً أشنب - أبيض الأسنان مفلج أي متفرق الأسنان،
بعيد ما بين الثنايا والرباعيات- أفلج الثنيتين - الثنايا جمع ثنية بالتشديد وهي الأسنان
الأربع التي في مقدم الفم، ثنتان من فوق وثنتان من تحت، والفلج هو تباعد بين
الأسنان - إذا تكلم رئي كالنور يخرج من بين ثناياه،
*النور المرئي يحتمل أن يكون حسياً كما يحتمل أن يكون معنوياً فيكون المقصود من
التشبيه ما يخرج من بين ثناياه من أحاديثه الشريفة وكلامه الجامع لأنواع الفصاحة والهداية.)

صفة ريقه صلى الله عليه وسلم

لــقـــد أعــطـــى الله سـبـحـانــه وتـعــالــى رســـولـــه صـــلـــى الله عــلــيــه وســـلـــم
خصـائـص كثـيـرة لريـقـه الشـريـف ومـــن ذلـــك أن ريـقــه صـلــى الله عـلـيـه وسـلــم
فــيـــه شــفـــاء لـلـعـلـيـل، ورواء لـلـغـلـيـل وغــــــذاء وقــــــوة وبـــركـــة ونـــمـــاء،
فــكـــم داوى صــلـــى الله عـلــيــه وســلـــم بــريــقــه الــشــريــف مــــــن مـــريـــض
فــــــــــبـــــــــــرىء مــــــــــــــــــــــن ســـــــاعـــــــتــــــــه بــــــــــــــــــــــإذن الله.
فـقــد جـــاء فـــي الصحيـحـيـن عـــن ســهــل بــــن ســعــد رضــــي الله عــنــه iiقــــال:
(قــــــــال رســــــــول الله صــــلــــى الله عــلـــيـــه وســــلـــــم يـــــــــوم iiخـــيـــبـــر:
لأعطين الراية غداً رجلاً يفتـح الله علـى يديـه، يحـب الله ورسولـه، ويحبـه الله ورسولـه،
فلما أصبح الناس غدوا على رسول الله صلى الله عليـه وسلـم وكلهـم يرجـو أن يعطاهـا ii،
فقال صلى الله عليه وسلم: أين علي بن أبي طالب؟ فقالوا: هو يا رسول الله يشتكي iiعينيـه.
قــــال: فـأرسـلــوا إلــيــه. فــأتـــي بـــــه وفـــــي روايـــــة مـســلــم: قـــــال iiسـلــمــة:
فـأرســلــنــي رســـــــول الله صـــلــــى الله عــلـــيـــه وســــلــــم إلــــــــى عــــلــــي،
فجـئـت بــه أقــوده أرمـــد فـتـفـل رســـول الله صـلــى الله عـلـيـه وسـلــم فـــي عيـنـيـه،
فـــــــبـــــــرىء كـــــــأنـــــــه لــــــــــــــم يـــــــكـــــــن بــــــــــــــه وجــــــــــــــع).


وروى الطـبـرانـي وأبـــو نـعـيـم أن عـمـيـرة بـنــت مـسـعــود الأنـصـاريــة وأخـواتـهــا
دخــلــن عــلــى الـنــبــي صــلـــى الله عـلــيــه وســلـــم يـبـايـعـنـه، وهـــــن خــمـــس،
فوجدنـه يأكـل قديـداً (لـحـم مجـفـف)، فمـضـغ لـهـن قـديـدة، قـالـت عمـيـرة: ثــم ناولـنـي
القديدة فقسمتها بينهن، فمضغـت كـل واحـدة قطعـة فلقيـن الله تعالـى ومـا وجـد لأفواههـن
خلوف، أي تغير رائحة فم. ومما يروى في عجائب غزوة أحد، ما أصاب قتادة رضي الله
عنـه بسهـم فـي عينـه قـد فقأتهـا لـه، فجـاء إلـى رسـول الله صلـى الله عليـه وسـلـم iiوقــد
تدلت عينه، فأخذها صلـى الله عليـه وسلـم بيـده وأعادهـا ثـم تفـل بهـا ومسـح عليهـا وقـال
(قم معافى بإذن الله) فعادت أبصر من أختهـا، فقـال الشاعـر (اللهم صـل علـى مـن سمـى
ونـــــــمــــــــى ورد عـــــــيــــــــن قــــــــتــــــــادة بــــــــعــــــــد الـــــعـــــمــــــى).


يتبع ان شاء الله ................
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أبو يحيى
المدير العام
المدير العام
avatar

تاريخ التسجيل : 04/10/2008
العمر : 35
الدولة : فلسطين
عدد الرسائل : 1517
نقاط : 14562
العمل/الترفيه : كمبيوتر
المزاج : هاديء

مُساهمةموضوع: رد: الصفات الخلقية لسيد البشرية صلى الله عليه وسلم   08/10/08, 08:39 pm

صلى الله عليه وسلم

بارك الله بك على الموضوع الرائع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ashraaf.net
nermeen
مشرف
مشرف
avatar

تاريخ التسجيل : 04/10/2008
العمر : 20
الدولة : Saudi Arabia
عدد الرسائل : 4152
نقاط : 7638

مُساهمةموضوع: رد: الصفات الخلقية لسيد البشرية صلى الله عليه وسلم   08/10/08, 09:40 pm

جزاك الله خيرا على هذا الموضوع الجميل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
وسيم
مؤسس المنتدى
مؤسس المنتدى
avatar

تاريخ التسجيل : 04/10/2008
العمر : 46
الدولة : فلسطين
عدد الرسائل : 1381
نقاط : 10937

مُساهمةموضوع: رد: الصفات الخلقية لسيد البشرية صلى الله عليه وسلم   08/10/08, 11:11 pm

أحسنتم
بارك الله بك





التوقيع


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
دعاء
عضو
عضو
avatar

تاريخ التسجيل : 17/10/2008
العمر : 30
الدولة : فلسطين
عدد الرسائل : 85
نقاط : 3323
العمل/الترفيه : طالبة جامعية
المزاج : نص نص

مُساهمةموضوع: رد: الصفات الخلقية لسيد البشرية صلى الله عليه وسلم   18/10/08, 09:42 am

اللهم اجمعنا به في كنفك ... وارنا وجهه الكريم في الدارين يا ارحم الراحمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
bahaa
عضو
عضو
avatar

تاريخ التسجيل : 05/10/2008
العمر : 31
الدولة : فلسطين
عدد الرسائل : 89
نقاط : 3351
العمل/الترفيه : تاجر

مُساهمةموضوع: رد: الصفات الخلقية لسيد البشرية صلى الله عليه وسلم   19/10/08, 12:17 am

بارك الله فيك

اللهم صلى على سيدنا محمد عدد خلق الله
اللهم اجمعنا معه في جنات النعيم
اللهم امين
وشكرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مراد
عضو
عضو
avatar

تاريخ التسجيل : 04/10/2008
العمر : 38
الدولة : فلسطين
عدد الرسائل : 115
نقاط : 3366

مُساهمةموضوع: رد: الصفات الخلقية لسيد البشرية صلى الله عليه وسلم   21/12/08, 07:33 pm

دعاء كتب:
اللهم اجمعنا به في كنفك ... وارنا وجهه الكريم في الدارين يا ارحم الراحمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
اخت الشهيد
مراقب عام
مراقب عام


تاريخ التسجيل : 23/03/2009
العمر : 46
الدولة : فلسطين
عدد الرسائل : 5139
نقاط : 16589
العمل/الترفيه : ربة بيت
المزاج : كله امل

مُساهمةموضوع: رد: الصفات الخلقية لسيد البشرية صلى الله عليه وسلم   03/11/09, 09:14 am

اللهم صلي على محمد وعلى اله وصحبه وسلم
لقد كان رسول الله احسنهم خلقا وخلقا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الصفات الخلقية لسيد البشرية صلى الله عليه وسلم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الأشراف الثقافية :: المنتديات العامة :: المنتدى الإسلامي-
انتقل الى: